اخبار محليةاقتصاد

البعثة الأممية في ليبيا ترحب ببدء تنفيذ حزمة الإصلاحات الاقتصادية.

رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أمس الأربعاء، ببدء تنفيذ حزمة الإصلاحات الاقتصادية، التي أقرّتها المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، لإنقاذ البلاد من الأزمة المالية الخانقة التي تمر بها البلاد. وقالت البعثة في منشور على صفحتها بموقع “فيسبوك”، إنها “ترحب بقيام المجلس الرئاسي بالتفاهم مع المصرف المركزي، والمجلسين بالبدء بتنفيذ حزمة الإصلاحات الاقتصادية”. وأعربت البعثة الأممية عن أملها في أن “تتحسن مع تلك الإصلاحات، أوضاع كل المواطنين الليبيين ومعيشتهم اليومية”. وكان قد إعتمد في 12 من شهر سبتمير الجاري بالعاصمة طرابلس برنامج الإصلاح الاقتصادي والخطوات التنفيذية لتحقيقه ، وذلك في خطوة هامة على طريق رفع حجم المعاناة عن كاهل المواطن وإنعاش الاقتصاد الليبي. وتم اعتماد هذا البرنامج عقب اجتماع عقده رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني ” فائز السراج” وكل من النائب بالمجلس الرئاسي “أحمد معيتيق” ورئيس المجلس الاعلى للدولة “خالد المشري”، ومحافظ مصرف ليبيا المركزي” الصديق الكبير”. وتضمن البرنامج الذي سبق وأن اتفق بشأنه المجلس الرئاسي ومصرف ليبيا المركزي ، على معالجة سعر صرف الدينار بفرض رسوم على مبيعات النقد الأجنبي للأغراض التجارية والشخصية ومعالجة دعم المحروقات، وغيرها من الإجراءات التي تستهدف تصحيح ما لحق الاقتصاد الليبي من تشوهات . وتم خلال الاجتماع اعتماد الآليات المطلوبة لذلك، وإجراءات معالجة الأثار المترتبة على تنفيذ هذا البرنامج ، وذلك بالتوقيع على محضر الاجتماع، وتلى التوقيع صدور قرار من رئيس المجلس الرئاسي بذلك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق