اقتصاد

وزير المالية يعقد اجتماعا مع ستيفاني وليامز نائب الممثل الخاص للامين العام للشؤون السياسية .

طرابلس 14 أغسطس 2018 ( وال ) – اجتمع وزير المالية المفوض اسامة حماد اليوم بمقر ديوان الوزارة بطرابلس مع ستيفاني وليامز نائب الممثل الخاص للامين العام للشؤون السياسية .

وتم خلال الاجتماع والذي حضره ايضا مدير ادارة الخزانة ومدير ادارة الميزانية ومستشار الوزير مناقشة برنامج الأصلاح المعروض من قبل المجلس الرئاسي ومصرف ليبيا المركزي .

وأكد حماد على أهمية وضرورة البدء في تنفيذ حزمة الاصلاحات نظرا لسوءالوضع المعاش للمواطن الليبي والتضخم الكبير في اسعار السلع والخدمات وشح السيولة ، مشيرا الى ضرورة تعديل لسعر الصرف وصولا الى سعر الصرف التوازني وضرورة إعادة النظر في مسألة دعم المحروقات .

واستعرض وزيرالمالية خلال الاجتماع الخطوات التي تبنتها الوزارة سعيا لانتاج سياسة مالية ناجعة تستجيب للظروف الاقتصادية السائدة ومنها اعداد مشروع متكامل للتعريفة الجمركية احيل للمجلس الرئاسي لاعتماده فضلا عن تشكيل لجنة بموجب قرار وزير المالية رقم ( 186 ) لسنة 2018 م من الاكادميين المختصين والخبراء الماليين .

وبحسب المكتب الاعلامي للوزارة فقد طالب وزير المالية اسامة حماد من البعثة الاممية لعب دور اكبر في حث المؤسسات المالية المتشظية على ضرورة النآي بهذه المؤسسات عن دائرة الصراع السياسي ومد جسور من التعاون للرقي بمستوى الخدمة والحفاظ على مقدرات البلد ورفع المعاناة على أبناء الشعب الليبي .

ومن جهتها أكدت ستيفاني وليامز نائب الممثل الخاص للامين العام للشؤون السياسية بأنه سيلتحق بالبعثة وفي القريب العاجل احد الخبراء الدوليين بالعلوم الاقتصادية وابدت رغبة البعثة على اتاحة الفرصة لهذا الخبير للتواصل مع اللجنة التي اشار اليها وزير المالية والمعنية برسم السياسة المالية .

وأعرب حماد عن ترحيبه بهذه الخطوة مؤكدا بأن الوزارة دأبت على نشر كافة تقاريرها المالية بكل شفافية ووضوح وأنها على استعداد تام لمد جسور التعاون مع الجميع بهدف رفع المعاناة عن المواطن الليبي والحفاظ على مقدرات الشعب الليبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق