اخبار محليةالأخبار

سلسلة من المحاضرات بمناسبة يوم الشرطة الليبية

أكد الباحث والكاتب والمؤرخ عقيد متقاعد “عبد الفتاح القماطي ” إن الشرطة الليبية إبان العهد العثمانى الثانى كانت متقدمة فى مجالات الإحصاء ومحاضر جمع الأستدلالات وغيرها من العلوم الأمنية الأخرى مقارنة بدول الجوار وعدد من دول العالم خلال تلك الحقبة.
واستعرض عقيد متقاعد “عبد الفتاح القماطي” فى محاضرة ألقاها صباح اليوم الأحد بمقر وزارة الداخلية فى طرابلس تاريخ الشرطة الليبية وتطورها عبر الزمن من خلال شخصيات وأعلام كان لهم الفضل فى إرساء قواعد ومناهج الشرطة الليبية منذ تاسيسها الى وقتنا الحاضر.
والجدير بالذكر الى أن هذه المحاضرة تأتى ضمن سلسلة من المحاضرات وورش العمل وموائد مستديرة ينظمها مكتب الإعلام الأمنى بإدارة العلاقات والتعاون بوزارة الداخلية وذلك احتفاءً بيوم الشرطة الليبية الذى وافق الثامن من شهر اكتوبر من كل عام.
وسيتم إعداد مقترح لمشروع كتابة تاريخ الشرطة الليبية والذى سيطرح خلال المدة القادمة ليتم عرضه على وكيلي وزارة الداخلية.
وحضر فعاليات المحاضرة وكيلي وزارة الداخلية عقيد “خالد مازن” وعقيد “عبد السلام عاشور” ومدير كلية الشرطة ورئيس مصلحة الأحوال المدنية وعدد من مدراء إدارات وأقسام وزارة الداخلية وعدد من ضباط وضباط صف الوزارة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق