توفر مادة السكر وبكميات كبيرة.. والبدء في توزيعها بمنطقة الكريمية .

مشاهدة
أخر تحديث : Wednesday 17 August 2016 - 10:48 AM
توفر مادة السكر وبكميات كبيرة.. والبدء في توزيعها بمنطقة الكريمية .

طرابلس 03 أغسطس 2016 (وال) – أعلنت شركة \\\\\\\” الصفوة \\\\\\\” لتكرير وتعبئة الزيوت النباتية ، عن توفر مادة السكر وبكميات كبيرة ، والبدء في توزيعها عبر وكيلها بسوق السامبا بمنطقة الكريمية .\\\\n وقال رئيس مجلس الإدارة بالشركة \\\\\\\” أحمد وهيبة \\\\\\\” إن الشركة قامت بتوفير أكثر من \\\\\\\” 500 \\\\\\\” طن من هذه المادة الغذائية ذات المواصفات العالية وطرحها بالأسواق بالمنطقة الممتدة من مصراته شرقا وحتى زوارة غربا ، فضلا عن توزيعها بمنطقتي الجبل والوسطى .\\\\n وأضاف \\\\\\\” وهيبة \\\\\\\” أن سعر الكيس الواحدة عبوة \\\\\\\” 50 \\\\\\\” كيلو جراما تبلغ قيمته \\\\\\\” 59 \\\\\\\” دينارا ليبيا ، وسعر الكيلو جرام الواحد ، لا يتجاوز دينارا ونصف الدينار للمستهلك ، وأن شركة \\\\\\\”الصفوة \\\\\\\” ، راعت الظروف الحالية عند وضعها لهذه الأسعار ، حتى تكون هذه المادة في متناول المستهلكين .\\\\n وأوضح \\\\\\\” وهيبة \\\\\\\” في هذا الصدد ، أنه بإمكان أصحاب الأسواق والمحال التجارية القيام بحجز الكمية التي يرغبون في الحصول عليها .. لافتا إلى أن هناك شحنة أخرى بالبحر ستصل قريباً .\\\\n وأعرب رئيس مجلس الإدارة بالشركة \\\\\\\” أحمد وهيبة \\\\\\\” ، عن شكره لجميع الجهات التي أبدت تعاونها وساهمت بتسهيل الاجراءات كافة بتوفر مادة السكر، خاصة مصرف ليبيا المركزي ، وغرفة التجارة والصناعة ، ومصلحة الجمارك والأجهزة الرقابية الأخرى .\\\\n من جانبه ، أكد وكيل شركة \\\\\\\” الصفوة \\\\\\\” لتكرير وتعبئة الزيوت النباتية بسوق السامبا بالكريمية \\\\\\\” محمود الرتيمي \\\\\\\” قيام التجار بسحب مادة السكر من مخازن الشركة وعرضها للمواطن .. مشيراً إلى أن هنالك آلية تتم بها عملية التوزيع والمتابعة من قبل اللجنة الأمنية المكلفة بتوزيع مادة السكر لمنع حدوث أي مخالفات أو تجـاوزات بهذا الشأن .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة رسالة الداخلية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.